أسباب تدفعك لزيارة جزيرة الأمير إدوارد

نها علي21 سبتمبر 202318 مشاهدةآخر تحديث :
أسباب تدفعك لزيارة جزيرة الأمير إدوارد

تعد جزيرة الأمير إدوارد هى واحدة من أصغر المقاطعات الساحلية في كندا التي توجد في الساحل الشرقي لأمريكا الشمالية،  وهي أحد القطاعات البحرية الكائنة في شرق كندا بالقرب من نيو برونزويك و نوفا سكوتيا الكائن في خليج سانت لورانس، وتتسم تلك الحظيرة بعظم شواطئها التي تتمتع بالرمال الحمراء والأراضي الزراعية الخصبة القابلة للزراعة وتتيح جزيرة الأمير إدوارد فرص عمل بمرتبات مجزية ومجتمع أعمال يساعد ويدعم أصحاب ورواد الأعمال. 

جزيرة الأمير إدوارد 

  • تعد جزيرة الأمير إدوارد  من أصغر المقاطعات الكندية من حيث المساحة وأقل عدد سكان. 
  • تتميز بمناظرها الجميلة الخلابة.
  • تكلفة المعيشة بها منخفضة ولبست غالية.
  • بها الكثير من الثقافات و تتألف من مزيج من الثقافة الحديثة والتقليد.
  • تبلغ مساحتها ٥٦٢٠ كيلو متر مربع، في حين يبلغ عدد سكانها حوالي ١٥٢.٧٨٤ نسمة. 
  • وتبلغ الكثافة السكانية جزيرة الأمير إدوارد ٢٧.١٨ نسمة لكل كيلو متر مربع.
  • اللغة الرسمية المستخدمة بها هي اللغة الإنجليزية. 

تاريخ جزيرة الأمير إدوارد 

  • أول سكان الجزيرة هم الميكماك  واطلعوا على الجزيرة اسم ايبيكو يتك ويقصد بها مهد الأرض على الأمواج.
  • وغير الاوربيون هذا الاسم إلى أبي غويت حينما احتلت فرنسا جزيرة الأمير إدوارد ثم استولت عليها بريطانيا سنة ١١٧٢ هجرية وحتى ١٧٥٨ ميلادية.
  • ثم انضمت عقب ذلك الى الاتحاد الكندي في عام ١٢٩٠ هجرية و١٨٧٣ ميلادية.
  • وتم تسمية الجزيرة باسم الأمير إدوارد دوق كانت، وهو الإبن الرابع ملك بريطانيا جورج الثالث والد الملكة فيكتوريا.
  •  كما تسمى أيضا باسم مقاطعة الحديقة لأن أغلب الأراضي الموجودة فيها أراضي زراعية خصبة.
  • يعمل العديد من سكانها بزراعة الزهور والخضروات والحدائق خلال أشهر الصيف والربيع.

مناخ جزيرة برنس إدوارد

  • يتمتع مناخ الجزيرة بأنه بارد طوال الشتاء وبارد في الصيف، وتتميز بودرة الأمطار.
  • وتبلغ درجة الحرارة العظمى في شهر يوليو ٢٠ درجة مئوية. 
  • في حين أن درجة الحرارة في فبراير تبلغ ١٢ درجة مئوية. 
  • تتساقط القلب في الجزيرة ما بين شهري نوفمبر وحتى أبريل. 
  • ويوجد بها غابات واسعة تغطي ٩٢٠ كيلو متر مربع، وبها شواطئ تبلغ ٨٠٠ كيلو متر.
  • لا يوجد بالجزيرة أنها أو بحيرات رئيسية.

اقتصاد الجزيرة

  • يقوم اقتصاد جزيرة الأمير إدوارد في الأساس على الزراعة باعتبارها أهم مصادر الدخل بسبب الغابات الصنوبرية والأراضي الخصبة الصالحة للزراعة.
  • إذ بلغ الدخل الاقتصادي للزراعة عام ١٩٨٢ ميلادي ١٨٤ مليون دولار ومن أهم محاصيلها هى البطاطا.
  • السياحة تشكل مصدر هام وأساسي يعتمد عليها اقتصاد جزيرة الملك إدوارد لما بها من شواطئ جذابة تجذب إليها عدد كبير من السياح.
  • صيد الأسماك ويعتبر العمل الأساسي والرئيسي في تلك المقاطعة، ويعمل عدد كبير من سكانها بصيد الأسماك.
  • التصنيع وهو أحد مصادر اقتصاد الجزيرة ويقوم بشكل أساسي في تصنيع وتجهيز الأغذية.

التعليم بالجزيرة

  • يتمتع التعليم في الجزيرة بنظام تعليم قوي.
  • يقوم على عمل أو تقديم عدة برامج تعليمية وتدريبية ما بعد مرحلة الثانوية العامة التي تقوم بشكل أساسي على التجارة وطرق البحث وإيجاد فرصة عمل.
  • أما التعليم العالي فيوجن بالمقاطعة جامعة واحدة هي جامعة الملك إدوارد 
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة