ما هي التلبينة المذكورة في الطب النبوي 

نها علي23 مايو 202370 مشاهدةآخر تحديث :
التلبينة المذكورة في الطب النبوي 

التلبينة المذكورة في الطب النبوي، هي نوع من الطعام يسهل تحضيره في المنزل نظراً لسهولة مكوناته بالإضافة إلى أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أوصي بتناول هذا الحساء اللذيذ الذي يشفي عدد كبير من الأمراض بجانب الاكتئاب الشديد الذي بسببه يلجأ الكثير من الأشخاص إلى الذهاب للطبيب النفسي في هذا المقال سنتعرف على طريقة تحضير التلبينة المذكورة في الطب النبوي مع كيفية معالجتها للأمراض تابعوا معنا.

التلبينة المذكورة في الطب النبوي

هي حساء مميز له رائحة طيبة يتم عمله من خلال استخدام بعض المكونات البسيطة، ولا يأخذ وقت طويل حتى ينضج هذه المكونات عبارة عن:

  • 2 ملعقة كبيرة من الشعير المطحون.
  • كوب من الحليب السائل.
  • ملعقة كبيرة من العسل الأبيض.
  • ¼ ملعقة من القرفة.

طريقة التحضير:

  • أحضري إناء ضعيه على النار ثم أضيفي له الشعير المحمص المطحون.
  • ضعي الحليب بعدها إلى الخليط ثم قومي بالتقليب.
  • بعدها ضعي القرفة ثم قلبي جيداً حتى يمتزج الخليط.
  • يمكن إضافة العسل ليزيد من نكهة الوصفة.

ما هي فوائد تناول التلبينة المذكورة في الطب النبوي

هي لها عدد كبير من الفوائد التي تساعد في التخلص من الكثير من الآلام كذلك الأمراض هي تتمثل في:

  • تفيد في استرخاء الأعصاب.
  • تعمل على تهدئة القلب.
  • التخلص، والتخفيف من الحزن.
  • تم استخدامها بين العرب في التخلص من أعراض الاكتئاب.
  • تحتوي على عدد كبير من العناصر الغذائية المهمة مثل الزنك، والكربوهيدرات بالإضافة إلى الأحماض الأمينية.
  • تعمل على روي العطش الشديد.
  • من أهم فوائد التلبينة أنها تعالج الكحة علاوة على ذلك تساعد على معالجة ارتفاع ضغط الدم بجانب معالجة ارتفاع مستوي السكر.
  • تفيد في تهدئة الجهاز العصبي، ومفيدة لعلاج المعدة.
  • تمنع الإصابة بالإمساك مع تزيد من نشاط كذلك وظائف الكبد.
  • تساعد في خفض حرارة الجسم المرتفعة.
  • منشطة للمبايض كما تزيد من إدرار البول.
  • تجعلك تتخلص من خشونة الحلق.

هل يساعد تناول التلبينة في إنقاص الوزن

بالرغم من أن التلبينه المذكورة في الطب النبوي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية إلى أنها لا تضم نسبة كبيرة من الدهون ذلك في تساعد بشكل كبير على التخلص من الوزن الزائد لكن بشرط تناولها بكميات محدودة كما أنها تساعدها في التخلص من السموم الموجودة داخل الجسم.

ما هي أضرار تناول التلبينة

لا يوجد أي أضرار لتناول التلبينة فجميع المكونات الخاصة بها من عسل أيضاً حليب مفيدة جداً، وتضم نسبة كبيرة من الفيتامينات، والمعادن المهمة لكن لا يجب الإكثار من تناولها حتى لا تتعرض لأي مشاكل صحية مثل:

  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • قد يتعرض بعض الأشخاص إلى حساسية بعد تناول الشعير.

هل يساعد تناول التلبينة على النوم

نعم فهي تحتوي على نسبة من الميلاتونين، وهو يساعد على تقوية الجهاز المناعي كذلك مقاومة أي أمراض أو بكتيريا بالإضافة إلى تأخير ظهور أعراض الشيخوخة كما أنه يعمل على تنظيم النوم كذلك الاستيقاظ لكن بشرط تناولها مرة واحدة في اليوم لتحصل على جميع فوائدها كذلك تجنب أي مشكلة صحية قد تسببها.

متي تظهر نتائج تناول التلبينة

ستجد أن نتائج تناول التلبينة قد ظهرت في أول مرة يتم تناولها لأن مفعولها سريع هذا ما أخبرنا به الرسول صلى الله عليه وسلم، وهذا بسبب الألياف، والكربوهيدرات كذلك الدهون المشبعة في التلبينة يمكن تناولها بشكل يومي لكن بكميات معتدلة، وسيجعل المريض يشعر بأنه بدأ في خسارة الوزن كذلك الشعور بالتحسن من أي ألم يعاني منه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة