علاج تأخر الكلام عند الأطفال 

نها علي1 سبتمبر 202317 مشاهدةآخر تحديث :
علاج تأخر الكلام عند الأطفال 

علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالقرآن، تأخر النطق والكلام عند الطفل هي أحد المشكلات التي قد يتعرض لها الوالدين، وقد تكون تأخر الكلام عن الطفل طبيعي وعند الأطفال إذ أن تطور الأطفال يختلف من طفل الى آخر، وقد يتحدث الطفل بعد فترة معينة بشكل طبيعي في حالة ما إذا كان الطفل غير مصاب بأية أمراض، لذا يتعين على الوالدين عدم المبالغة في القلق و الاستعانة بالطبيب لعلاج تأخر الكلام.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال 

يوجد العديد من علاج تأخر الكلام عند الأطفال والأساليب المختلفة التي يمكن اتباعها من أجل استطاعة الطفل للنطق الصحيح وعلاج تأخر الكلام، والتي من أهمها زيادة الحديث مع الطفل منذ الصغر، ومن أهم علاج تأخر الكلام عند الأطفال هو العلاج بالقرآن الكريم حيث:

  • أكد العديد من العلماء على  أن الآية الواردة في كتاب الله عز وجل في سورة طه وهى

(رب اشرح لي صدري، ويسر لي امري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي)

  • هي بمثابة أحد العلاجات الروحانية ذات الفاعلية الكبيرة في علاج التأخر في النطق.
  • لذا على  الوالدين تكرار تلك الآية الكريمة على مسامع الطفل لمدة من الزمن حتى يتقنها الطفل.
  • وسوف تساهم بأذن الله في حل تلك المشكلة نهائيًا 

دور الوالدين في علاج الأطفال

  • يجب على الوالدين الاستعانة بطبيب مختص تكت مهمته مساعدة الطفل في الكلام والاستماع في حال ما إذا كان الطفل يعاني من ضعف السمع.
  • التعاون مع الطبيب وعدم الاعتماد عليه كليا في علاج تأخر الكلام.
  • على الأهل أن يستعملها مع أبنائهم لفة الأحدث بالإشارة في البداية لتحسين التطور اللغوي وفهم الكلام.
  • ضرورية متابعة الطفل وأن يقوموا بملاحظة أعراضه الأولى الخاصة بتأخر النطق.

يمكن القول بأن الطفل لديه مشكلة في النطق أو تأخر الكلام عن ملاحظة الأمور الأتية:

  • عدم استطاعة الطفل على النطق بكلمات بسيطة بداية من سن ١٢ شهر وحتى ١٥ شهر مثل قول كلمة (ماما، بابا).
  • في حال اختصار الطفل على نطق تلك الكلمات دون غيرها.
  • فهم الطفل لكلمات بسيطة دون غيرها في سن ١٨ شهر مثل قول كلمة (لا).
  • عند وصول الطفل لسن ٣ سنوات وعدم قدرته سوي قول كلمات بسيطة.
  • في تلك الحالات يجب أن يعلم الوالدين أن هناك مشكلة ما لدى طفلهم في الكلام، ويحب عليهم التحرك لحل تلك المشكلة.
  • عليهم عدم القلق لفهم مشكل  الطفل وعدم التسرع في الحكم على تلك المشكلة حيث قد تكون بسيطة أو قد يكون ليس هناك أية مشكلة.
  • ويمكن أن يكون الأمر هو فقط بطء في تطور الطفل.

أسباب تأخر الكلام لدى الأطفال

تأخر الكلام عند الأطفال يعتبر مشكلة من المشاكل المخيفة التي تواجه الأطفال خاصة إذا ما تم مقارنته مع ذويه من الأطفال، لذا كان لزاما على الوالدين في متابعة الطفل والعمل على  تلك المشكلة، ولبيان معرفة السبب في تأخر الكلام عند الأطفال قد يكون كما يلي:

  • قد يكون السبب الرئيسي يعود لعامل وراثي.
  • وجود نقص في خلايا المخ.
  • غالبا ما تحدث للطفل بسبب التعرض للالتهاب السحائي.
  • ويمكن أن يكون بسبب إصابة الأم في الشهور الأولى للحمل بمرض الحصبة الألمانية.
  • أن يكون الطفل أصم وليس لديه قدرة على سماع كلام وأحاديث الآخرين، وفي تلك الحالة ستصبح عملية النطق من الأمور  صعبة.
  • إصابة الطفل بالاختناق في الولادة مما تسبب في ضمور في خلايا المخ،،وقد يؤدى هذا الأمر إلى عدم مقدرة الطفل على الكلمات.
  • تعرض الطفل لالتهاب أو تضخم شديد في اللوزتين  أو لديه العديد من الزوائد الأنفية.
  • توتر الوالدين بشكل ىكستمر يؤثر بالسلب على الطفل في قلة الكلام، لذا يتعين أخذ خطوات سليمة وصحية من أجل تعليم الطفل كيفية النطق
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة