طرق الوقاية من الطلق المبكر.. لصحتك سيدتي

نها علي11 يوليو 20244 مشاهدةآخر تحديث :
طرق الوقاية من الطلق المبكر
طرق الوقاية من الطلق المبكر

قد تتعرض بعض النساء الولادة المبكرة لعدة أسباب مختلفة وقد تشكل خطرا على الجنين والأم، ولهذا يجب على الأمهات اتباع طرق الوقاية من الطلق المبكر حتى تتجنب الأضرار التي قد تصيبها هي والجنين نتيجة ولادته قبل اكتمال نموه وسنذكر اهم النصائح والاسباب التي تؤدي الى التعرض للولادة أو الطلق المبكر.

طرق الوقاية من الطلق المبكر

لا يمكن القول أنه يوجد طريقة تساعد على الوقاية  من الطلق المبكر ولكن هناك عدة طرق ونصائح تقلل من فرص حدوث الولادة المبكرة ومن أهم هذه النصائح ما يأتي:

  • تناول الأدوية التي يصفها الطبيب في الحالات المزمنة بشكل منتظم مثل أدوية مرض السكري والاكتئاب وارتفاع ضغط الدم واضطرابات الغدة الدرقية.
  • الراحة وعدم إرهاق الجسم في أعمال مجهدة وثقيلة.
  • تجنب التدخين، والابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكحول.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة النيئة سواء اللحوم أو البيض أو الأسماك بمختلف أنواعها.
  • يجب الانتظار حوالي 18 شهر على الأقل بين الحمل السابق من أجل منح الجسم فترة كافية للراحة والتعافي.
  • الحفاظ على وزن صحي حيث أن السمنة المفرطة قد تؤدي إلى زيادة فرص الولادة المبكرة.
  • تناول التطعيمات واللقاح الذي يحمل المرأة الحامل من العدوى.
  • زيارة الطبيب بصورة مستمرة للفحص أثناء فترة الحمل من أجل حتى يصف الطبيب الأدوية المناسبة لتجنب الولادة المبكرة.

أنشطة تقلل من فرص الولادة المبكرة

يمكن للأم ممارسة بعض الرياضة والأنشطة التي تقلل من فرص الولادة المبكرة ومن هذه الأنشطة:

  • المشي لفترات طويلة حيث أنه يحافظ على ضخ الدم بمعدل سليم مما يحسن وينشط الدورة الدموية.
  • ممارسة اليوجا فهي تعمل على تحسين مرونة الجسم كما أنها محفزة للدورة.
  • التدليك يساعد على تخفيف الضغط والتوتر.

أسباب تجنب الولادة المبكرة

بعد معرفة طرق الوقاية من الطلق المبكر سنذكر أهم الأسباب التي تجعلك تتجنب مخاطر الولادة المبكرة وهي كما يلي:

  • نمو الجنين الطبيعي يكتمل ما بين الأسبوع 36 وحتى الأسبوع
  • الأطفال المولودة قبل الأسبوع 37 معظمهم يا عيني من مشاكل في الرؤية واضطرابات سمعية وغيرها.
  • الأعضاء الحيوية للجنين تظل في مرحلة تطور حتى الولادة مثل، واهم هذه الأعضاء (الدماغ والرئة والكبد).

أهم أعراض الولادة المبكرة

هناك عدة اعراض تشير الى الولاده دخول المرأة في مرحلة ولادة مبكرة و لتجنب هذه الأعراض يجب اتباع طرق الوقاية من الطلق المبكر، وأبرز هذه الأعراض ما يلي:

  • الشعور بألم شديد أسفل الظهر.
  • زيادة ملحوظة في الإفرازات المهبلية.
  • الشعور بضغط شديد في منطقة الحوض.
  • حدوث انقباضات أسفل البطن وعلى فترات قصيرة حوالي كل 10 دقائق.

مضاعفات الولادة المبكرة

عند الولادة المبكرة تحدث للمرأة والجنين مشاكل صحية ومضاعفات من أهمها ما يأتي:

  • يعاني الجنين من مشاكل في الجهاز التنفسي وقد يحتاج الدخول إلى الحاضنة.
  • كما يواجه الطفل مشاكل في الجهاز البصري والسمع.
  • مشاكل في نمو الأسنان مثل تأخر نموها أو عدم تناسقها وتلونها.
  • وجود صعوبة في إطعام الطفل.
  • مشاكل في جهاز المناعة والجهاز الهضمي لدى الطفل.
  • معاناة الطفل من صعوبة التعلم وتحصيل المعلومات.

 متى يكون الطلق المبكر آمن؟

يجب إتباع كافة الطرق الوقاية من الطلق المبكر حتى لا تتعرض المرأة الحامل للولادة المبكرة مما يضمن إنجاب الجنين بصحة جيدة.

وتكون الولادة المبكرة آمنة على الجنين والأم عندما يمر على فترة الحمل نحو 38 أو 39 أسبوع وخلال هذه المرحلة يكون قد اكتمل نمو الطفل وتكون نسبة احتمال دخول الطفل إلى الحاضنه لا تتجاوز 5%.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة