المعدة مقلوبة.. الأعراض وعوامل الخطر

نها علي15 أكتوبر 202323 مشاهدةآخر تحديث :
المعدة مقلوبة

المعدة مقلوبة أو ما يعرف بخزل المعدة هي أحد الحالات المرضية ذات التأثير على الحركة الخاصة بعضلات المعدة، إذ أنه في الطبيعي تساعد التقلصات العضلية القوية للمعدة على عملية دفع الطعام من خلال الجهاز الهضمي، ولكن في حال كانت المعدة مقلوبة ستصاب حركة المعدة بالبطء وقد تتوقف بشكل تام مما يمنع المعدة من تفريغ محتوياتها 

لماذا تكون المعدة مقلوبة

  • في أغلب الإحيان تكون المعدة مقلوبة بسبب غير معلوم وفي بعض الأحيان الأخرى قد يكون السبب في خزل المعدة راجعًا لمضاعفات مرض السكري أو لإجراء بعض الجراحات.
  • كما قد يكون بسبب استهلاك مسكنات الألم وأدوية مضادة للاكتئاب.
  • علاجات الحساسية.
  • تناول أدوية إرتفاع معدل ضغط الدم.
  • قد تتسبب تلك الأدوية في حدة وتفاقم الحالة.
  • تلف الأعصاب الذي يسيطر على عضلات المعدة وهو ما يعرف باسم العصب المبهم، ويساهم في السيطرة على العمليات المعقدة الموجودة في الجهاز الهضمي بما فيها إرسال إشارات لتنقبض عضلات المعدة وتقوم بدفع الطعام نحو الأمعاء الدقيقة.
  • وفي حال  تعرضها للتلف لا يمكن للعصب إرسال أية إشارات لعضلات المعدة مما يؤدي لوجود الطعام داخل المعدة لمدة أطول بدلًا من دفعة نحو الأمعاء الدقيقة. 
  • يتضرر العصب المبهم وفروعة نتيجة الإصابة ببعض الأمراض مثل داء السكري أو قد يكون بسبب إجراء عملية داخل المعدة أو الأمعاء.

عوامل الخطر

توجد بعض العوامل التي بإمكانها أن تزيد من فرص جعل المعدة مقلوبة ومن أهمها ما يلي:

  • عند المعاناة من قصور في الغدة الدرقية. 
  • المعاناة من داء السكري. 
  • إجراء جراحة المرىء أو البطن.
  • العدوى بفيروس. 
  • أخذ يعض الأدوية التي تبدأ من معدل إفراغ المعدة. 
  • تصلب الجلد.

مضاعفات خزل المعدة

قد تتسبب المعدة المقلوبة في مجموعة من المضاعفات أهمها ما يلي:

  • قد يحدث تأثير سلبي على عملية الهضم.
  • يؤدي خزل المعدة للإحساس بالغثيان والقيء.
  • الإحساس بآلام في منطقة البطن. 
  • حدوث مشاكل تتمثل في سوء التغذية وتؤثر على معدلات السكر بالدم.
  • الشعور بالامتلاء عقب تناول بعض الوجبات. 
  • قيئ الطعام غير مهضوم المتداول قبل بضع ساعات.
  • الأصلية بالارتجاع الحمضي. 
  • فقدان الشهية. 
  • فقدان الوزن.
  • سوء التغذية. 

مضاعفات خزل المعدة 

قد يتسبب خزل المعدة بمجموعة من المضاعفات أهمها ما يلي:

  • التعرض للإصابة بالجفاف الحاد النتائج عن التقيؤ الدائم.
  • الإصابة بمرض سوء التغذية نظرًا لعدم الرغبة في الطعام وسد الشهية التي تمنع من تناول الطعام بالسعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم نتيجة عدم امتصاص الجسم للعناصر التي يحتاج إليها.
  • بقاء الطعام غير مهضوم داخل المعدة قد يتطلب ويصبح قطعة صلبة تدعى البازهر، وقد تؤدي للقيء والغثيان وقد تهدد حياة المريض إذا تسببت في منع الأكل من الوصول إلى الأمعاء الدقيقة. 
  • تغيرات في معدلات السكر بالدم غير متوقعة وقد تؤدي لتدهور في حالة مريض السكري.
  • عدم جودة الحياة للمريض.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة