القولون وغازات البطن.. خطيرة أم لا

نها علي9 أكتوبر 202322 مشاهدةآخر تحديث :
القولون وغازات البطن.. خطيرة أم لا

القولون وغازات البطن أو غازات الجهاز الهضمي هى جزء أساسي في عملية الهضم الطبيعية، ومن الطبيعي أيضا طرد الزائد عن الحاجة وذلك من خلال التجشؤ أو من خلال طرد الغازات ، والغازات قد تكون مقترنة بالإحساس بألم اذا كانت محتجزة وغير متحركة بشكل مناسب خلال الجهاز الهضمي، وفي بعض الحالات تكن الغازات زيادة أو مصحوبة بألم عند تناول الأطعمة التي تقوم بانتاج الغازات في أغلب الأحيان يمكن أن التغير في نمط التغذية للحد من تلك الغازات المقلقلة.

القولون وغازات البطن

توجد بعض الأعراض إلى وجود مشاكل في القولون وغازات البطن المحتبسة أهمها ما يلي:

  • خروج غازات البطن في صورة نفثات.
  • الشعور بالامتلاء الدائم والضغط على البطن.
  • الإحساس بألم شديد في البطن.
  • التخلص من الغازات في صورة تجشؤ. 
  • ملاحظة زيادة في قدر وحجم البطن بسبب الانتفاخ.

ما هو التجشؤ 

  • والتجشؤ من الأمور العافية وبصفة خاصة عند تناول الوجبات،  حيث يقوم أغلب الأفراد بإخراج الغازات بمعدل قد يصل إلى ٢٠ مرة يوميا. 
  • حين وجود الغازات لمخرج مناسب فلا يشكل خروجها أما عن طريق التنفيث أو التجشؤ د أية مشكلة طبية في أغلب الأحيان إلا نادرا.
  • تتكون الغازات بصفة طبيعية عند ابتلاع قدر من الهواء أثناء أكل الطعام أو تناول الشراب.
  • ويتم إخراج أغلب الغازات الموجودة في المعدة عن طريق التجشؤ. 
  • وتتألف الغازات داخل الأمعاء عندما تتخمر الكربوهيدرات والسكريات والنشويات والتي لا تهضم داخل الأمعاء الدقيقة.
  • تأخذنا لبكتيريا بعضًا من تلك الغازات ولكن تكلف ما تبقى من غازات عن طريق إخراجها في صورة رياح.

الأطعمة التي تسبب الغازات

تؤدي المأكولات التي تحتوي على قدر كبير من الألياف لإنتاج غازات ومن أهمها ما يلي:

  • الفواكه بكافة أنواعها.
  • تناول الخضروات. 
  • البقوليات وبشكل خاص الفاصوليا والبازلاء. 
  • تناول الحبوب الكاملة.
  • رغم أن الأطعمة التي تحتوي على قدر كبير من الألياف تؤدي إلى زيادة غازات البطن إلا أنها مهمة للوقاية الجهاز الهضمي وعمله بشكل جيد لتنظيم معدل السكر والكوليسترول في الدم.

عوامل تزيد من غازات البطن

  • اتباع عادات سيئة في تناول الطعام مثل الأكل السريع  أو الشارب باستخدام السفارة.
  • تناول العلكة.
  • مص الحلوى.
  • التحدث أثناء الطعام.
  • تناول المشروبات الغازية يزيد من حجم الغازات في المعدة.
  • استهلاك المكملات الغذائية التي تحتوي على الألياف. 
  • استخدام بدائل السكر والمحليات الصناعية.

الحالات الطبية التي تزيد من غازات المعدة

توجد حالات طبية تساهم في زيادة قدر الغازات في المعدة وندتؤدي إلى ألم في البطن ومن أهمها ما يلي:

  • اللعيبة بمرض الأمعاء المزمن يساهم في زيادة الغازات وهى أحد أعراضه.
  • التهاب الريتاج ومرض الكمون أو القولون التقرحي.
  • في حال النمو والتكاثر الزائد لبكتيريا الأمعاء الدقيقة. 
  • عند زيادة نمو البكتيريا أو تغييرها يؤدي لزيادة الغازات ومن ثم التعرض لفقدان في الوزن وإسهال. 
  • عظم إمكانية تحمل الطعام، وهنا تتجمع الغازات وتسبب الانتفاخ عند عدم استطاعة الجهاز الهضمي تكسير الأطعمة وامتصاص العناصر الغذائية منها.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة