القولون عند الحامل.. الأسباب والأعراض والعلاج

نها علي9 أكتوبر 202329 مشاهدةآخر تحديث :
القولون عند الحامل.. الأسباب والأعراض والعلاج

القولون عند الحامل، من المشاكل التي تؤرق السيدة الحامل أثناء فترة الحمل هى اضغط ابات القولون العصبي أو ما تعرف باسم متلازمة القولون العصبي، وتعد الحامل أكثر من غيرها عرضة لمتلازمة القولون عند الحامل. 

القولون عند الحامل

من الأمور الكثيرة هو تعرض السيدة الحامل لأعراض القولون العصبي، وذلك للأسباب التالية:

  • تمدد الأمعاء وضعف حركتها من أجل دفع محتويات المعدة عند إفراز هرمون البروجيستيرون مما يتسبب في نمو البكتيريا التي تسبب الغازات وتخمر الطعام.
  • أخذ مكملات غذائية تتضمن على الكالسيوم والحديد مما يؤثر بالسلب على القولون عند الحامل وقد يؤدي للامساك في حال ما إذا كانت السيدة مصابة بمتلازمة القولون العصبي فإن الحمل يزيد من حدة الأعراض. 
  • التوتر الذي تتعرض له الحامل يزيد من حدة وتهيج القولون عند الحامل.
  • بسبب تعرض الحوامل للإمساك  بصفة دائمة أثناء فترة الحمل مما يترتب عليه نزول البواسير مما تؤدي لنزيف وذلك كبير خلال عملية التبرز.
  • وقد تعاني من إسهال شديد يؤدي بها لسوء التغذية. 

أعراض القولون العصبي عند الحامل

يمكن تقسم أعراض القولون عند الحامل لثلاث فترات في كل فترة تظهر فيها مجموعة من الأعراض واليمن التقسيم على النحو الآتي:

أعراض القولون في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل

  • وهنا تحتاج المرأة لمشاريع قليلة حتى تشعر بتأثير الهرمونات وتظهر معها أعراض القولون العصبي. 
  • وأغلب النساء تختفي لديهم مشاكل القولون العصبي أو تهدأ بعض الوقت وان كانت تظهر بشدة في الصباح. 
  • ولتقليل الأعراض ينبغي الأكل ببطء وتناول أكلات خفيفة.

أعراض القولون العصبي في الأشهر الثلاث الثانية للحمل 

  • وهنا تبدأ أعراض القولون عند الحامل في الازدياد بسبب التغيرات الهرمونية. 

أعراض القولون قبل الأشهر الثلاثة الأخيرة 

  • في تلك الفترة تبدأ في الحد بسبب التغيرات الهرمونية. 
  • ومن ثم يصبح الإمساك العرض الأكثر والمتزايد في الشهر الثامن من الحمل.
  • يجب تناول مقدار أطعمة غنية بالألياف وأخذ قدر كبير من المياه.
  • ويجب ممارسة تمارين رياضية تتناسب مع الحمل.

نصائح وارشادات للحد من أعراض القولون العصبي 

هناك نصائح يمكن للسيدة الحامل اتباعها من أجل التعايش مع أعراض القولون العصبي والحد من أعراضه ومن أهمها ما يلي:

  • استخدام قدر كبير من الألياف في نظامها الغذائي.
  • شرب قدر كبير من السوائل للحد من نوبات الإمساك المستمرة. 
  • استبدال مكملات الحديد التي تتضمن على كبريتيد الحديد بمكملات بها غلوكونات الحديد التي لا تؤدي لإحداث إمساك.
  • أخذ قدر قليل من الطعام في الوجبة الواحدة مع زيادة عدد الأكلات على مدار اليوم.
  • القيام ببعض التمارين الرياضية التي تتلاءم مع الحمل.
  • الإبتعاد عن المأكولات التي تهيج وتزيد من أعراض القولون عند الحامل.
  • تجنب التدخين والمدخنين. 
  • الحد من شرب المشروبات التي تحتوي على كحوليات. 
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على مشروبات كحولية. 
  • أخذ الطعام الذي يحتوي على قدر كبير من الحديد بدلا من المكملات الغذائية. 
  • ممارسة تمارين التأمل اليوجا للجد من القليل والتوتر الذي يساهم في حركة زيادة القولون العصبي.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة