الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة

نها علي19 مايو 202314 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع
نها علي
الطب البديل
الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة

أوضحت السنن النبوية أن هناك جوانب طبية تهتم بالمحافظة على صحة الإنسان وبدنه، لذا نوضح الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة، حيث أنه يتواجد كثير من العلاجات التي تدخل معالجة الجرثومة سواء كانت أعشاب أو حتى أطعمة، وهذه العلاجات وضحها الطب النبوي حيث تقوم بتقليل الأعراض المرضية، وبين ابن القيم أن الأعراض المصاحبة لجرثومة المعدة هي ألم المعدة، حدوث ارتفاع الحرارة، وكذلك القيء، وفقدان الشهية، وحدوث التهاب المعدة، لذا نتعرف على كيفية معالجة جرثومة المعدة.

الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة

أوضح ابن القيم أن أعراض جرثومة المعدة قد تكون من خلال حدوث ألم في المعدة، أو ارتفاع بدرجة الحرارة، كذلك القيء، وغير ذلك، لذا نوضح علاجه كل منهما من خلال الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة:

  • علاج ألم المعدة: أوضح ابن القيم يكون من خلال تناول العنبر، عصارة أوراق العنب، لبن الإبل وهكذا.
  • أما إذا كنت تعاني من ارتفاع درجة الحرارة فهنا بين الطب النبوي في علاج جرثومة المعدة، أنه على الفرد أن يتناول اليقطين أو ماء الشعير من أجل تنزيل الحرارة المرتفعة.
  • وإذا كان الفرد يعاني من القيء، فهنا عليه أن يتناول القرنفل أو البصل، أو حتى الرمان ومعهم اللبان، لكي يحد من القيء.
  • قال ابن القيم أن علاج فقدان الشهية يكون من خلال ماء الشعير لفقدان الشهية.
  • بينما علاج التهاب المعدة، فهنا عليك أن تبعد تمامًا عن الأغذية التي احتوت على مواد دهنية ثقيلة، وكذلك الابتعاد عن الشاي، والقهوة، والتدخين من أجل أن تحد من التهاب المعدة، كما أضاف ابن القيم أن الصيام بكل تأكيد يساعد في معالجة الخلايا الملتهبة في جدار المعدة.

معالجة جرثومة المعدة عن طريق الأعشاب

هناك كثير من الأبحاث التي أثبتت أن الأعشاب لديها فاعلية في التأثير على جرثومة المعدة، ولكن لا يمكنك أن تقوم بالاعتماد عليهم بشكل أساسي، فقط تقوم الأعشاب بتخفيف الألم:

  • عشبة ماء جذور الزنجبيل: تعمل على أنها مضاد للفيروسات وأيضًا البكتيريا، والسبب في ذلك أنها غنية بخصائص طبية قوية، حيث تستطيع أن تستعملها في القضاء على الالتهابات البكتيرية أو الطفيلية بالأمعاء، هذا بجانب أنها تساعد  في تنظيم تدفق الأمعاء وتخفيف التهاب في طانة المعدة، وتحد ألم المعدة وانتفاخها.
  • الدردار الأحمر: يعمل على تحسين حركة الأمعاء بالإضافة إلى أنه يخفف حرقة المعدة، ويرجع السبب في ذلك هو أنه غني بمضادات الأكسدة.
  • القرفة، أيضًا من الأعشاب التي تستخدم في معدل الإصابة بجرثومة المعدة، وهذا يكون من خلال انخفاض المعدل بذلك المرض.
  • صمغ المستكة: ما هو إلا عبارة عن مادة صمغية يقوم نبات البستاشيا بإنتاجها، حيث إنها تمتلك فوائد محدودة في معالجة جرثومة المعدة.
  • شاي النعناع: تم إثبات فعالية شاي النعناع بتخفيف الالتهابات التي تنتج بسبب جرثومة المعدة، بالإضافة إلى أنه يعمل على تهدئه التهيج في الجدار سواء المعدة أو الأمعاء، وهذا يكون عن طريق الحد من القيء والغثيان، هذا بجانب أنه يعمل على امتصاص الغازات المعوية الزائدة، ويمتلك خصائص مضادة للتشنج، وأيضًا يخفف  من الآلام التي تنتج بسبب جرثومة المعدة.

معالجة جرثومة المعدة باستخدام الأدوية

يتم علاج الجرثومة من خلال استعمال المضادات الحيوية، أو أدوية حموضة المعدة:

  • المضادات الحيوية: تمثلت في أموكسيسيلين، وكلاريثروميسين، وميترونيدازول، والتتراسيكلين، وهذا بالغالب ينصح به الأطباء.
  • أدوية حموضة المعدة: وتلك الأدوية تعمل على تثبيط إنتاج حمض المعدة ويدعى بـ مثبطات البروتون وتمثلت في لانزوبرازول، وبانتوبرازول، ورابيبرازول، وتلك الأدوية قد تتسبب في الإسهال أو حدوث صداع لك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة