أسباب المغص عند الحامل حسب الشهور

نها علي14 يناير 202414 مشاهدةآخر تحديث :
أسباب المغص عند الحامل حسب الشهور

المغص عند الحامل، قد تتعرض السيدة الحامل لبعض الأعراض والمشاكل أثناء فترة حملها مثل مغص البطن والذي قد يحدث أثناء أي فترة من فترات الحمل، إذ تشكو الحوامل من تجمع للغازات وانتفاخ في البطن أثناء شهور الحمل، ويعتبر ذلك مشكلة شائعة لدى الكثير من الحوامل ويحدث ذلك بسبب ارتفاع معدل هرمون البروجيستيرون. 

أسباب المغص عند الحامل

توجد عدة أسباب لحدوث المغص عند الحامل واضطراب في المعدة والأمعاء، ويرجع ذلك الى ما يلي:

زيادة معدل هرمون البروجيستيرون 

  • يتسبب في العمل على ارتخاء العضلات الملساء الموجودة في الجهاز الهضمي. 
  • يؤدي إلى تأخر عملية الهضم مما ينتج عنه حدوث انتفاخ وامساك.
  • ومن ثم يؤدي للإحساس بالألم والانزعاج في منطقة البطن.

الجماع

  • قد تمارس السيدة الحامل الجماع أثناء شهور الحمل مع الاستمرار فيه حتى الولادة، وهذا يؤدي في الشهور الأخيرة إلى الإصابة ببعض الانقباضات والتقلصات الخفيفة.

تدفق الدم إلى الرحم

  • الرحم يمد الجسم بالدم أثناء فترة الحمل.
  • وهذا يتسبب في الإحساس بالضغط على منطقة الرحم.
  • وفي أغلب الحالات يساهم الاستلقاء وأخذ قسط من الراحة أو الجلوس بحمام دافيء في الحد من تقلصات الرحم.

تمدد الرحم

  • تمدد الرحم هو أحد أسباب المغص عند الحامل حيث أنه غالبا ما تشعر الحامل بتقلصات في الأشهر الأولى من الحمل اي في الأسبوع الثاني عشر.
  • ويكون ذلك بسبب تمدد الرحم أو تمدد الأربطة الداعمة للرحم.
  • حيث تشعر الحامل بألم يضاهي الوخز وبألم بسيط مثل الألم المرافق للدورة الشهرية.
  • وهذا لا يستوجب القلق لأنه غالبًا ما ينتهي عند تغير وضعية الجسم أو أخذ مقدار من الراحة.

عدوى المسالك البولية

  • قد تتعرض الحامل للإصابة بعدوى المسالك البولية في شهور الحمل.
  • وغالبًا ما تؤدي للإحساس بالضغط أو الألم على منطقة الحوض.
  • ومن أعراض عدوى المسالك البولية هو مشاهدة البول عكر أو وجود قطرات دم أو وجود رائحة كريهة  والرغبة في التبول بشكل كبير، والشعور بحرقان.
  • يتم علاجها باستعمال بعض المضادات الحيوية لمدة قليلة من الزمن.

أسباب المغص عند الحامل حسب الشهور

قد تختلف أسباب إصابة الحامل بالمغص تبعًا لإختلاف فترة الحمل وإليكم ذلك بالتفصيل:

تقلصات الحمل في الثلاث أشهر الأولى من الحمل 

قد تكون ناتجة عن عدة أسباب من أهمها ما يلي:

  • عملية انغراس البويضة المخصبة، وإن كانت أغلب السيدات لا تشكو أعراض معينة تدل على انغراس البويضة المخصبة.
  • إلا أن بعض الحالات تشكو أعراض مثل النزيف بشكل بقع خفيفة من الدم.
  • بالإضافة إلى أن بعض النساء قد يشكون من تقلصات انغراس البويضة.
  • وتكون تقلصات خفيفة بعد عدة أيام من عملية الاباضة.

الحمل خارج الرحم

  • قد يتسبب الحمل خارج الرحم لإصابة الحامل بتشنجات بصفة خاصة في منطقة أسفل البطن.
  • وتبدأ تلك التشنجات بألم بسيط يتطور مع الوقت.

الإجهاض

  • قد يسبب تعرض الحامل لآلآم وتقلصات حادة أو خفيفة مصحوبة بنزيف مهبلي تعرضها للاجهاض.
  • إلا أن هناك حالات يستمر فيها الحمل بشكل طبيعي رغم الإصابة بالنزيف والتقلصات.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة