فيتامين د ٣ للرضع.. وأعراض نقصه بالجسم

نها علي18 نوفمبر 202313 مشاهدةآخر تحديث :
فيتامين د ٣ للرضع.. وأعراض نقصه بالجسم

فيتامين د ٣ للرضع، فيتامين د من الفيتامينات المهمة لصحة وسلامة الإنسان بصفة عامة، وفيتامين د أكثر أهمية للأطفال الرضع، لأنها مرحلة تطور وتكون الجسم وأعضائه ومراحل تطوره الحسية والإدراكية، ويحصل الطفل في مرحلة الرضاعة على الفيتامينات المهمة واللازمة له عن طريق الرضاعة سواء كان ذلك من خلال حليب الأم  أو عن طريق الحليب الاصطناعي المزيد بالعناصر.

أهمية فيتامين د ٣ للرضع

  • يعتبر فيتامين د للرضع من أهم الفيتامينات اللازمة والضرورية والتي في حاجة ضرورية إليها جسم الطفل وبصفة خاصة لنمو وتكون العظام بشكل صحيح.
  • أهمية فيتامين د ٣ للرضع تكمن في إمكانية تحفيز الجسم على امتصاص الكالسيوم والعمل على إدخالها داخل العظام.
  • مما يمنح العظام قوة ويجعله أكثر صلابة. 
  • يقي الطفل الرضيع من الإصابة بمرض الكساح.
  • كما أن نقص فيتامين د ٣ بالجسم تجعل العظام هشة ولينة،  مما يؤدي لتكسره بسهولة ويسر والتأخر في إمكانية حركة الطفل.

الجرعة المناسبة للطفل من فيتامين د ٣ 

  • ينبغي على الأمهات أن تعرف الكمية المناسبة من فيتامين د ٣ للرضع، سواء كانت ترضعه طبيعي او باستخدام اللبن الصناعي من أجل امداه بالنسبة التي يحتاج إليها الطفل. 
  • إذ يكن الطفل بحاجة من نسبة تقارب حوالي ٤٠٠ وحدة يومية من فيتامين د سواء كانت الرضاعة طبيعية أو من خلال الحليب الصناعي.
  • ينبغي منح الطفل فيتامين د عقب الولادة مباشرة، ويجب المداومة والاستمرار في إعطائه حتى يبدأ الطفل في تناول وشراب مقدار يقارب من خوالي ١ لتر من الحليب المدعم بفيتامين د بشمل سومي أو حتى يصل لسن سنة.

أعراض نقص فيتامين د ٣ لدى الرضع

هناك عدة أعراض تشير لنقص فيتامين د ٣ للرضع عن النسبة التي يحتاج إليها الجسم وإليكم قائمة بأهم تلك الأعراض:

  • أن تكون الجمجمة لسنة وطرية،  ومقدار فتحة اليافوق كبيرة.
  • تأخر الطفل في إمكانية الحلوي والمشي والزحف.
  • تعرض الطفل لتشنجات عضلية.
  • تعرض الساقين للتقوس ما بين سن عام وحتى ٤ أعوام مع التأخر في المشي.
  • تكسر العظام من خلال تعرضه لردود بسيطة وتسكح في عضلة الحوض، مع إمكانية تعرضه لضيق في الحوض في المستقبل.

علاج نقص فيتامين د ٣ للأطفال

عند نقص فيتامين د ٣ في الجسم يمكن تعويضه عن طريق الأمور التالية:

  • منح الطفل مقدار من فيتامين د ٣ على هيئة نقط.
  • إعطاء الطفل مقدار من الكالسيوم وذلك عقب مراجعة واستشارة الطبيب.

كيفية الوقاية من نقص فيتامين د ٣

بإمكانك المحافظة على عدم نقص فيتامين د ٣ لدى الطفل الرضيع عن طريق اتباع بعض الخطوات الآتية:

  • إعطاء،الطفل الرضيع مقدار وسرعة يومية من فيتامين د ٣ لأولئك الأطفال الذين يرضعون طبيعيا عقب الولادة مباشرة.
  •  تعرض السيدة الحامل بشكل يومي لأشعة الشمس وبصفة خاصة أثناء وقت الصباح حيث لا تصبح أشعة الشمس ساخنة وحارقة ولمدة لا تقل عن ٣٠ دقيقة لكي تحصل منها على ما يكفيها من فيتامين د ومن ثم إمداد الجنين به.
  • لكن لا ينبغي تعريض الطفل الرضيع لاشعة الشمس نتيجة أن بشرتهم تكون أكثر حساسية مما قد يتسبب في إصابتهم بالحروق.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة