طريقة استعمال عشبة الجنكة وأهم فوائدها

نها علي6 يوليو 2023106 مشاهدةآخر تحديث :
طريقة استعمال عشبة الجنكة وأهم فوائدها

طريقة استعمال عشبة الجنكة، تعد شجرة الجنكة واحدة من أقدم الأشجار الطبية الموجودة، حيث أنها تدخل في تركيبات العديد من العقاقير الطبية ومستحضرات التجميل، وذلك بسبب فوائدها العظيمة التي لا مثيل لها، وهذا ما جعلنا نُفصح عن طريقة استعمال عشبة الجنكة بشكل صحيح في هذا المقال، وذكر المميزات التي تنطوي عليها، بالإضافة إلى توضيح الآثار السلبية والأضرار التي قد تحدث بسبب الإفراط في استخدامها أو إساءة استعمالها بشكل خاطئ، ومدى تأثيرها على الإنسان.

طريقة استعمال عشبة الجنكة

إليكم توضيح مبسط عن طريقة استعمال عشبة الجنكة على هذا النحو:-

  • عشبة الجنكة متاحة على هيئة كبسولات أو أقراص يتم تناولها مباشرة من خلال الفم، وتم استخلاص تلك الكبسولات من أوراق عشبة الجنكة.
  • فضلا عن أنه يمكن تناول تلك العشبة كمشروب مثل الشاي، وذلك من خلال وضعها في كوب ماء مغلي وإضافة كيس الشاي المستخلص من عشبة الجنكة في هذا الماء وتناوله.
  • لا يتم تناول عشبة الجنكة وهي على هيئة بذور لأنها في الغالب قد تسبب تسمم للإنسان.
  • بعد توضيح طريقة استعمال عشبة الجنكة عليك أن تعلم أن الجرعة المناسبة للبالغين لا تقل عن ١٢٠ ملليغرام، ولا تزيد عن ٢٤٠ ملليغرام وذلك بشكل يومي. 

فوائد الجنكه بيلوبا الصحية

العديد من الفوائد الصحية الموجودة في عشبة الجنكة أهمها الآتي:-

  • تعمل على تحسين الذاكرة، حيث أن الدراسات العلمية التي تمت في أوروبا أكدت على فائدة استخدام أعشاب الجنكة لعلاج مرض الخرف، حيث أنها تساعد على تدفق ووصول الدم إلى أجزاء الدماغ، بالإضافة إلى حماية الخلايا العصبية من أي تلف قد يصيبها.
  • تزيد من همة ونشاط الفرد، وتجعله قادر على أداء جميع المهام اليومية المتعلقة به.
  • كما أنها تحسن من السلوك الاجتماعي للفرد.
  • أيضًا تم استخلاص مواد فعالة من أعشاب الجنكة تساهم في علاج الشعر، وحل مشاكله المهلكة لدى النساء والرجال، حيث أنها تعمل على تغذية بصيلات الشعر بشكل تدريجي، وذلك من خلال تنشيط الدورة الدموية في فروة الشعر بشكل سريع، وهذا يزيد من معدل نمو الشعر.

أضرار الجنكه بيلوبا

أعشاب الجنكة تكون آمنة للغاية للأشخاص الأصحاء والبالغين، وعند التزام المريض بالجرعة المحددة، ولكنها في بعض الأحيان تكون سبب فيما يلي:-

  • الإصابة بصداع شديد في الرأس.
  • الإحساس بحالة إغماء ودوخة شديدة.
  • تسارع عدد نبضات القلب، أو الشعور بخفقان شديد في ضربات القلب.
  • اضطرابات شديدة في الجهاز الهضمي، وعلى وجه التحديد المعدة.
  • الإصابة بالإمساك، وعدم القدرة على دخول الحمام بشكل طبيعي.
  • قد تحدث إصابة لمناطق معينة في الجسم بطفح جلدي طفيف، وفي الغالب لا يترك أثر ويزول بمجرد التوقف عن استخدام هذه الأعشاب فترة مؤقته.
  • وفقًا للأبحاث والتجارب التي تمت على القوارض أكدت أنهم يتعرضون للإصابة بمرض السرطان، والأمراض الناتجة عن الغدة الدرقية نتيجة تناول الجنكة.

حبوب الجنكة والفئات المعرضة للخطر

على هذه الفئات الامتناع عن استعمال حبوب الجنكة:-

  • الأشخاص الذين يتعرضون لنوبات الصرع، حيث ان بذور أعشاب الجنكة تزيد من احتمالية حدوث تلك النوبات في أي وقت.
  • أيضًا كبار السن المصابين باضطرابات النزيف.
  • كما أن الحوامل أيضًا لا يمكنهم الإقبال على استخدام عشبة الجنكة، وذلك لأنها قد تزيد من احتمالية حدوث نزيف.
  • الخضوع لعملية جراحية يتطلب إيقاف أي نوع من أنواع الأعشاب التي تتسبب في زيادة احتمالية حدوث نزيف، ومن بينهم عشبة الجنكة.
  • الأطفال الذين يتناولون أدوية متعلقة بالسيولة.
  • مرضى القلب والسكر، وبالأخص مرضى السكر فيجب عليهم متابعة قياس نسبة السكر من حين لآخر.
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة